اخبار اليمن الان

شاهد لحظة مصرع مواطن يمني في احتفالية ‘‘يوم النشور’’ برصاصة قاتلة (فيديو)

لقي مواطن يمني مصرعه وأصيب آخر، يوم أمس الخميس، في احتفالية طائفية رفعت فيها شعارات مليشيا الحوثي، بمحافظة عمران.

ووثق مقطع فيديو، لحظة مقتل الشاب محمد عبدالله راجح أبوشيبه أثناء إطلاق نار عشوائي، أثناء إحياء ما يسمى بـ يوم النشور، وهي مناسبة سنوية تقام في بعض المناطق شمال اليمن.

وقتل راجح، أثناء مشاركته في الاحتفالية، التي تُقام سنويًا، على المدخل الشمالي لمدينة ريدة؛ بمحافظة عمران، شمال العاصمة صنعاء، كما أصيب مواطن آخر في الاحتفالية ذاتها.

وتحتفي بعض القبائل في شمال اليمن، بما يسمى (يوم النشور) في اليوم التالي لما يسمى بـ “يوم الغدير” أو يوم الولاية، الذي احتفلت به مليشيا الحوثي يوم الأربعاء الماضي، ولا يخضع لطقوس دينية، كاليوم الذي قبله، بحسب مصادر متعددة.

وتختلف المناسبة من منطقة إلى أخرى، حيث تشهد منطقة حراز، في صنعاء، احتفالات متوارثة بهذه المناسبة، منذ القدم، بحسب تقرير سابق للمشهد اليمني.

وتقول المصادر، إن احتفالات يوم النشور، هي احتفالات معروفة ومتوارثة و تعود لما قبل ما يسمى يوم الغدير وتسمى يوم النشور , تقام في عاشر ايام عيد الاضحى وتختتم به افراح العيد و يجتمع فيه معظم ابناء المنطقة , يأتون من جميع القرى ويحرص المقيمون في المدن على الحضور والمشاركة في ذلك اليوم .

وجاء اسم (النشور) اي الابتعاث والانتشار وهو يدل على خروج الناس من كل القرى للاحتفال بذلك اليوم , والذي يكاد معظم المناطق الزراعية تحتفل به و بنفس الشكل والطريقة , وهو ان يقوم مجموعة من الشباب بارتداء ملابس تنكرية و تغطى وجوههم باقنعة مخيفة كالحيوانات المفترسة او الاشكال المخيفة و يطلق عليهم (الخيول ) في صعفان وفي مناطق اخرى تسمى (جارية العيد) .

ويأتي توافقها مع الاحتفال المناطق الزيدية بيوم الغدير زمني فقط اذا لا علاقة للمناطق الزراعية ذات الاغلبية الشافعية بتلك الاحتفالات من قريب او بعيد وهي اقرب من احتفالات hallowen، بحسب التقرير ذاته.

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى