اقتصاد

الطلب العالمي على الشحن الجوي يرتفع 9.9 بالمئة في يونيو

أعلن الاتحاد الدولي للنقل الجوي “إياتا”، الأربعاء، ارتفاع الطلب العالمي على الشحن الجوي في يونيو/حزيران الماضي بنسبة 9.9 بالمئة، قياسا على مستويات ما قبل الجائحة بالشهر المماثل من 2019.

 

واستندت البيانات إلى نتائج عام 2019، لأن نتائج عام 2020 كانت مشوهة بفعل التأثير السلبي لجائحة كورونا، وهو الأمر الذي اتبعته عديد الاقتصادات حول العالم في مقارنات أرقامها.

 

وأفاد “إياتا” في تقريره الشهري اليوم، بأن الطلب العالمي على الشحن الجوي نما بنسبة 8 بالمئة خلال النصف الأول من العام، في أقوى أداء نصف سنوي منذ 2017 عندما سجلت الصناعة 10.2 بالمئة.

 

ويعد قطاع السفر والنقل الجوي من أكثر من القطاعات تأثرا بجائحة كورونا خلال 2020، ومن المتوقع أن تستمر تأثيراته على القطاع حتى 2024، وفق تقديرات سابقة لـ “إياتا”.

 

وفي تقرير منفصل اليوم، أشار “إياتا” إلى أن الطلب على سفر الركاب جوا ما يزال أقل بكثير من مستويات ما قبل الجائحة بسبب استمرار قيود السفر الدولية.

 

وذكر الاتحاد، أن الطلب العالمي على السفر خلال يونيو/حزيران الماضي شهد تحسنا، إذ انكمش بنسبة 60.1 بالمئة، قياسا على الشهر المماثل من 2019، وهذا أقل من 62.9 بالمئة المسجلة في مايو/أيار السابق.

 

وأفاد التقرير بأن الطلب الدولي للسفر انكمش بنسبة 80.9 بالمئة في يونيو الماضي، مقارنة مع انكماش بنسبة 85.4 بالمئة مسجل بالشهر السابق له.

 

وعلى صعيد الطلب المحلي، أظهر التقرير انخفاضه بنسبة 22.4 بالمئة في يونيو مقارنة بمستويات ما قبل الأزمة، وهذا أفضل من انكماش بنسبة 23.7 بالمئة المسجلة في مايو.

 

وسجل الطلب العالمي للسفر الجوي انهيارا خلال العام الماضي بنسبة انكماش فاقت 90 بالمئة ببعض الأشهر، بسبب مخاوف التعرض للإصابة بفيروس كورونا.

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر الموقع اليمني من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى