اخبار اليمن الانتقارير

قيادي مؤتمري ردا على إبنة حسن زيد: أنتم الطيبين الطاهرين وعلي عبدالله صالح قتل نفسه!

سخر قيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام، اليوم الأحد، من حديث إبنة القيادي المغتال و الموالي للحوثيين حسن زيد، الذي برءات فيه المتمردين الحوثيين من خرافة الولاية.
وقال رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بمحافظة حجة، فهد دهشوش، في نشر على صفحته بالفيسبوك، أطلع عليه ” المشهد اليمني “، في سياق رده الساخر على سكينة حسن زيد؛ ” حتي علي عبد الله صالح يا سكينة قتل نفسه، وحتى دعايات الولاية والبطنين وقانون الخمس العنصري وتمييز الشعب سادة وعبيد ودعشنة المجتمع ومنع الاغاني والافراح وحبس الناس وسرقة المرتبات ونهب التجار وتفجير البيوت على ساكنيها ليس منكم حاشا لله بل سببه حلفائكم في المؤتمر والآخرين والباقي أخطاء السلطات المحلية كما قال العجري (عبدالملك العجري) وليس ذنبكم فأنتم الطيبين الطاهرين وقد تكونوا ضحايا مظلومين أيضا”.
وأضاف: “حتى الكذب يا سكينة له حدود وبعدها يستحي صاحبه، إلا عندكم لاحد ولا سقف ولا حياء ولا خجل”.
وكانت سكينة زيد قالت في تغريدة على حسابها بموقع التدوين المصغر ” تويتر “، تابعها ” المشهد اليمني “، إنه ” “‏من الكذب القول إن الحوثيين اشهرو سيوفهم باسم ( الولاية) كان خلاف سياسي لا علاقة للعقيدة به وكان الحوثيين والمؤتمر طرف (واحد ) والطرف الآخر ما اسمته بالشرعية وتوالت الاحداث”.
واكدت على “أن الجميع شاركوا في الوصول لما وصلنا اليه، والجميع لهم أخطائهم”.
يأتي ذلك في سياق جدل افتراضي حول إنهاء الحرب وإحلال السلام في اليمن.

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى