اخبار اليمن الان

بن دغر: الرئيس هادي طلب من السعودية التدخل العاجل لوقف تدهور العملة

قال رئيس مجلس الشورى اليمني أحمد عبيد بن دغر، اليوم الإثنين، أن الرئيس عبدربه منصور هادي طلب من السعودية التدخل وتقديم المساعدة العاجلة لوقف انهيار العملة المحلية.

وأوضح بن دغر في سلسلة تغريدات على حسابة في تويتر، قائلاً “أنه في يناير من العام 2018 كان سعر صرف الدولار قد تجاوز الخمسمائة ريال للدولار الواحد، كان هناك سببين رئيسيين، وهما خلو الخزينة العامة للدولة (البنك المركزي) من العملات الأجنبية مع ازدياد حاجة السوق للدولار لتوفير الاحتياجات المعيشية للسكان في ظروف حرب…”.

وأضاف “نت أعني بمناشدتي الأشقاء في المملكة قبل غيرهم،ولم يخب ظني،كما لم يُخيِّب الأشقاء ظن الرئيس بهم،الذي كان الوضع يقلقه، وقد عبر عنه بأكثر من وسيلة”.

وتابع: “بعد أيام أستجاب الملك سلمان،وولي عهده الأمين للنداء،فرفدا البنك المركزي بوديعة الملياري دولار”.

وأشار إلى أن المعونة أوقفت تدهور سعر الريال، ورفعت مستوى الآمال لدى المواطنين بحياة أفضل، وضاعفت من طموحات المقاتلين نحو النصر.

وقال بن دغر إن سعر الدولار بلغ اليوم كارثيًا، يهدد بمجاعة في اليمن، وخسائر فادحة للاقتصاد الوطني، واضطرابًا في الحياة العامة.

واوضح أن “الرئيس هادي طلب من العاهل السعودي التدخل لوقف تدهور الريال بشيء من المساعدة العاجلة “.

وخلال الساعات الماضية، وصل سعر الدولار الواحد إلى 1000 ريال يمني، للمرة الأولى في تاريخ البلاد، ما أدى إلى زيادة في الأسعار، مقابل 920 في تعاملات الأسبوع الماضي.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع اليمن نت من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى