اخبار اليمن الان

شاهد.. سلاح عتيق يظهر في معارك البيضاء ويدهش الجميع

أدركت الجدة اليمنية “جميلة” خطر إرهاب مليشيا الحوثي فحملت سلاحها “الجرماني” القديم لتدافع عن قريتها.

وتشارك المسنة “جميلة” بشكل “رمزي” في قتال الحوثيين في المعارك الدائرة في جبهة الزاهر بمحافظة البيضاء وسط اليمن، رغم الآثار التي تركتها سنوات عمرها السبعين .

 

وظهرت “جميلة” في فيديو متداول على منصات التواصل الاجتماعي، وهي تمسك سلاحا قديما قرب منزلها وتصوب نيرانه باتجاه مواقع مليشيا الحوثي في منطقة الزاهر.

 

ونشر الناطق باسم مقاومة آل حميقان، عامر الحميقاني، الفيديو على صفحته في “فيسبوك” مع تعليق مقتضب قال فيه: “حتى الجدة جميلة كان لها نصيب في تحرير الزاهر بالبيضاء”.

 

وفي تدوينة لاحقة، خاطب الحميقاني قبائل البيضاء قائلا: “يجب القيام وحمل السلاح والسيطرة وتأمين مناطقكم وحمايتها، اجعلوها هبة شعبية وثورة عارمة فالتحرير لا يقتصر على المقاومة”.

 

في المقابل اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية بصورة مسن يمني يحمل بندقيتة القديمة مقاتل مع الجيش الوطني والمقاومة. 

 

الصورة انتشرت لمسن يمني بزيه البيضاني الشهير وهو يحمل بندقيته لمواجهة ودحر مليشيات الحوثي من محافظة البيضاء المحتلة منذ 7سنوات وهي أكثر تعبيرا عن معركة البيضاء، واعتبره الكثيرون أنه عنوان للرجولة اليمنية بصلابته وقوته ودفاعه عن وطنه .

 

وواصل الجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دوليا، اليوم الثلاثاء، تقدمه الميداني خلال معارك مستمرة لليوم الخامس تواليا، مع جماعة (الحوثيين)، في محافظة البيضاء وسط اليمن.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى