اخبار اليمن الانتقارير

في فاجعة جديدة تهز مدينة إب..العثور على جثة طفل بعد أن جرفته السيول رفقة والدته

أفادت مصادر محلية، اليوم السبت، بأنه تم العثور على طفل بعد ساعات من وفاة أمه في المستشفى بعد أن جرفتها السيول في مدينة إب؛ في فاجعة جديدة.

وذكرت المصادر لـ”المشهد اليمني”، أنه تم التعرف على جثة المرأة التي جرفتها السيول مساء اليوم بمدينة إب واسمها أمة عادل عبده محمد سعيد البخيتي.

وأشارت المصادر إلى أن المرأة كانت مع طفلها ذو الخمس السنوات واسمه محمد جميل الزخامي ، والذي عثر على جثته جوار الجوازات في المدينة.

ونوهت المصادر بأنه تم التعرف على جثة الأم من قبل أهلها.

وقبل ساعات، نشر “المشهد اليمني” نقلا عن مصادره، بأنه تم العثور على فتاة في ربيعها “الخامس أو السادس عشر” بالمدينة بعد أن جرفتها السيول، وتم إسعافها إلى مستشفى النصر العام بشارع تعز، وفارقت الحياة هناك، ليتم نقل جثتها الى ثلاجة مستشفى الامومة والطفولة.

ونوهت المصادر بأن جثتها لاتزال في المستشفى، ولم تعرف شرطة القسم الجنوبي التي أسعفت الفتاة بعد عثورهم عليها مباشرة، هويتها أو من هم أقاربها.

وخلال العام الماضي، جرفت السيول أسرة بكاملها بسيارتهم في المدينة، ما أثار حزن واسع.

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى