اخبار اليمن الان

مقتل وجرح تسعة مدنيين من أسرة واحدة بانفجار لغم حوثي جنوبي الحديدة

سقط تسعة مدنيين من أسرة واحدة بين قتلى وجرحى، اليوم السبت، بانفجار عبوة ناسفة زرعها الحوثيون جنوبي محافظة الحديدة.

وقالت مصادر محلية إن انفجار عبوة ناسفة أسفر عن مقتل 3 مدنيين وإصابة 6 أخرين، أثناء مرورهم في الطريق العام على متن سيارة مدنية من الجاح إلى الدريهمي.

وبحسب مصدر طبي في مستشفى الدريهمي، فإن الانفجار تسبب في مقتل ، مريم محمد أحمد، وغدير داؤود محمد، ومحمد داوود، وإصابة، غيث قاسم حسن، وخديجة قاسم هبه، ونعمة قاسم هبه، ورضوان قاسم هبه، وسلوى سلطان هبه، وقاسم هبه حسن رب الأسرة.

وتأتي هذه الحادثة بعد ساعات من إصابة طفلين بانفجار جسم من مخلفات الحوثيين شرق مدينة الخوخة.

وكانت منظمات حقوقية قد وثقت خلال شهر ابريل الماضي،  (6717) انتهاكا ارتكبتها جماعة الحوثي المدعومة من إيران بحق المدنيين في (17) محافظة يمنية، خلال الفترة بين (يوليو 2014 – مارس 2021م) وذلك عبر زراعتها للألغام والعبوات الناسفة وكذلك الذخائر غير المتفجرة التي خلفتها ورائها عند انسحابها من بعض المناطق المحررة.

وطالبت كل أطراف الصراع في اليمن بما فيها الجماعات المتطرفة والجماعات المسلحة الأخرى والقوات الحكومية، إضافة إلى القوات المدعومة من دولة الإمارات، بالتوقف عن استخدام الألغام وغيرها من العبوات الناسفة والمتفجرات.

كما دعت الأمم المتحدة إلى استخدام صلاحياتها في ممارسة الضغط الدولي على جماعة الحوثي وعلى الأطراف الأخرى لوقف زراعة الألغام بكل أنواعها في الأراضي اليمنية.

ودعت فريق الخبراء البارزين التابع للأمم المتحدة بمواصلة التحقيق في قضية زرع الألغام وتأثيرها على اليمنيين، بما يكفل إيصال الجناة إلى العدالة وعدم إفلاتهم من العقاب، وتعويض الضحايا والمتضررين.

وتشهد اليمن حربا منذ نحو 7 سنوات، أودت بحياة أكثر من 233 ألف شخص، وبات 80 بالمئة من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على الدعم والمساعدات، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع اليمن نت من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى